رغماً عن أنفها.. إسرائيل تنقذ غزة ...."بقلم/ د.ناصر محمود الصوير" - خُطَى بوست