نقل معلمين وعدد من الطلاب الى الحجر الصحي في الداخل المحتل - خُطَى بوست